يومرا
Explore Trabzon

ينبغي تقييم تاريخ تأسيس يومرا جنبا إلى جنب مع تاريخ إنشاء طرابزون. حيث أنه مع فتح السلطان محمد الفاتح خان لطرابزون في تاريخ 26 أكتوبر 1461 فقد تمت إضافة آخر قطعة أرض من الأناضول التي لم تكن قد تم إنضمامها من قبل إلى السيادة التركية. بعد ذلك تم إحتلال الجانب الشرقي من طرابزون حيث تم تعيين خضر بيك معلّم الشيخ زادة بايزيد. وعن طريقه تم إدخال يومرا في الإمبراطورية العثمانية. يعتبر خضر بيك أول والي لطرابزون في النفس الوقت.

بدأ أول إستيطان في يومرا في عهد خضر بيك. على مر التاريخ كانت يومرا مستوطن للكثير من الشعوب كما حصلت ومنحت العديد من المعاني من الأقوام التي مرّت عليها خلال هذه الحقب التاريخية، حيث ظلّت لوقت طويل في شكل قرية في داخل طرابزون دون أن يتم الإعلان عن إسمها. تتميز بالتاريخ القديم مثل طرابزون. ولكن الأعمال التاريخية التي تتواجد بها ليست غنية كما هو الحال في مدينة طرابزون. تعتبر الأراضي المزروعة وبساتين الفواكه في طرابزون متواجدة جميعها في محيط يومرا، حيث كان يتم تلبية احتياجات الفاكهة لطرابزون من هنا حتى حوالي القرن 20.

يعتبر تاريخ 4 أبريل 1916 هو تاريخ بداية أكثر الأيام ظلمة وأكثرها إيلاماً في تاريخ يومرا. حيث أن إضطرارنا إلى القتال في أربع جبهات في الحرب العالمية الأولى أدّى إلى ظهور العديد من المشاكل في وقت لاحق.

ومع ظهور الغزو البلشفي في روسيا في عام 1917 بدأت القوات الروسية المحتلّة الإنسحاب ومغادرة بلادنا تدريجياً. وفي تاريخ 24 فبراير 1918 تحررت يومرا من أيدي القوات الروسية الغازية.
يومرا
  طبع

Explore Trabzon
Explore Trabzon

ينبغي تقييم تاريخ تأسيس يومرا جنبا إلى جنب مع تاريخ إنشاء طرابزون. حيث أنه مع فتح السلطان محمد الفاتح خان لطرابزون في تاريخ 26 أكتوبر 1461 فقد تمت إضافة آخر قطعة أرض من الأناضول التي لم تكن قد تم إنضمامها من قبل إلى السيادة التركية. بعد ذلك تم إحتلال الجانب الشرقي من طرابزون حيث تم تعيين خضر بيك معلّم الشيخ زادة بايزيد. وعن طريقه تم إدخال يومرا في الإمبراطورية العثمانية. يعتبر خضر بيك أول والي لطرابزون في النفس الوقت.

بدأ أول إستيطان في يومرا في عهد خضر بيك. على مر التاريخ كانت يومرا مستوطن للكثير من الشعوب كما حصلت ومنحت العديد من المعاني من الأقوام التي مرّت عليها خلال هذه الحقب التاريخية، حيث ظلّت لوقت طويل في شكل قرية في داخل طرابزون دون أن يتم الإعلان عن إسمها. تتميز بالتاريخ القديم مثل طرابزون. ولكن الأعمال التاريخية التي تتواجد بها ليست غنية كما هو الحال في مدينة طرابزون. تعتبر الأراضي المزروعة وبساتين الفواكه في طرابزون متواجدة جميعها في محيط يومرا، حيث كان يتم تلبية احتياجات الفاكهة لطرابزون من هنا حتى حوالي القرن 20.

يعتبر تاريخ 4 أبريل 1916 هو تاريخ بداية أكثر الأيام ظلمة وأكثرها إيلاماً في تاريخ يومرا. حيث أن إضطرارنا إلى القتال في أربع جبهات في الحرب العالمية الأولى أدّى إلى ظهور العديد من المشاكل في وقت لاحق.

ومع ظهور الغزو البلشفي في روسيا في عام 1917 بدأت القوات الروسية المحتلّة الإنسحاب ومغادرة بلادنا تدريجياً. وفي تاريخ 24 فبراير 1918 تحررت يومرا من أيدي القوات الروسية الغازية.


مواضيع أخرى
منارة يوروز
THE WORLD’S FIRST UNCOVERED MASJID WITH TWO MINARETS: KADIRGA PLATEAU
Black Sea Timelapse
THE PLACE WHERE SMALL SAILING BOATS WERE BORN: CAMBURNU
AS WE TRAWEL AS WE SEE TRABZON
THE HILL OFFERING THE CITY IN ITS HANDS: BOZTEPE
Explore Trabzon © 2020