سورميني

الجبال الممتدة بموازاة الشاطئ على طول ساحل البحر الأسود تبدأ في الهبوط إلى الساحل بشكل أكثر تعامداً مع الإستمرار في الجانب الشرقي. المناطق المسطحة التي توفر إمكانية العيش على الساحل تعتبر قليلة بالحد الذي يمكن ان تكون معه غير موجودة على الإطلاق. حيث أنه وفق الأمطار الوفيرة تعتبر الجبال مغطّية بالغابات والغطاء النباتي الكثيف. كما أن الأنهار المتكوّنة في الوديان تعتبر ممرات العبور الطبيعية في العبور من الساحة إلى الاجزاء الداخلية.

تتواجد على بعد 36 كيلو متر من شرق طرابزون على طريق طرابزون ريزة ويحدها من الشرق منطقة أوف، ومنطقة أراكلي من الغرب، وفي الشمال البحر الأسود ومجاورة من الجنوب لكل من محافظات كوبروباشي وجوموشهانة. 

يعتبر تاريخ سورميني في إطار التاريخ العام لمنطقة شرق البحر الأسود حيث يجب التعامل مع تاريخ المنطقة ككل.  المناطق المسطحة التي توفر إمكانية العيش على الساحل تعتبر قليلة بالحد الذي يمكن ان تكون معه غير موجودة على الإطلاق. حيث أنه وفق الأمطار الوفيرة تعتبر الجبال مغطّية بالغابات والغطاء النباتي الكثيف. كما أن الأنهار المتكوّنة في الوديان تعتبر ممرات العبور الطبيعية في العبور من الساحة إلى الاجزاء الداخلية.

عند زيارة المحافظة سوف تستمتع وتحصل على مايكفي من والثقافة، والتاريخ، والطبيعة والفطائر في المدينة. تتواجد المدينة الساحلة بجوار البحر فإنني أوصيكم برؤية أكبر عمل فني سكين سورميني الذي عمل به الحرفيون والفنانون على مدى أعوام طويلة ليتركوه كإرث للأجيال المستقبلية. بالإضافة إلى ذلك يجب عليك عدم مغادرة المنطقة دون تناول الفطائر اللذيذة والشهية التي يتم إعدادها عن طريق الأيدي الماهرة من الحرفيين في المنطقة. كما أن الآثار الباقية للتاريخ الماضي تنتظرك للزيارة في المقرات والقصور التاريخية.
سورميني
  طبع

Explore Trabzon

الجبال الممتدة بموازاة الشاطئ على طول ساحل البحر الأسود تبدأ في الهبوط إلى الساحل بشكل أكثر تعامداً مع الإستمرار في الجانب الشرقي. المناطق المسطحة التي توفر إمكانية العيش على الساحل تعتبر قليلة بالحد الذي يمكن ان تكون معه غير موجودة على الإطلاق. حيث أنه وفق الأمطار الوفيرة تعتبر الجبال مغطّية بالغابات والغطاء النباتي الكثيف. كما أن الأنهار المتكوّنة في الوديان تعتبر ممرات العبور الطبيعية في العبور من الساحة إلى الاجزاء الداخلية.

تتواجد على بعد 36 كيلو متر من شرق طرابزون على طريق طرابزون ريزة ويحدها من الشرق منطقة أوف، ومنطقة أراكلي من الغرب، وفي الشمال البحر الأسود ومجاورة من الجنوب لكل من محافظات كوبروباشي وجوموشهانة. 

يعتبر تاريخ سورميني في إطار التاريخ العام لمنطقة شرق البحر الأسود حيث يجب التعامل مع تاريخ المنطقة ككل.  المناطق المسطحة التي توفر إمكانية العيش على الساحل تعتبر قليلة بالحد الذي يمكن ان تكون معه غير موجودة على الإطلاق. حيث أنه وفق الأمطار الوفيرة تعتبر الجبال مغطّية بالغابات والغطاء النباتي الكثيف. كما أن الأنهار المتكوّنة في الوديان تعتبر ممرات العبور الطبيعية في العبور من الساحة إلى الاجزاء الداخلية.

عند زيارة المحافظة سوف تستمتع وتحصل على مايكفي من والثقافة، والتاريخ، والطبيعة والفطائر في المدينة. تتواجد المدينة الساحلة بجوار البحر فإنني أوصيكم برؤية أكبر عمل فني سكين سورميني الذي عمل به الحرفيون والفنانون على مدى أعوام طويلة ليتركوه كإرث للأجيال المستقبلية. بالإضافة إلى ذلك يجب عليك عدم مغادرة المنطقة دون تناول الفطائر اللذيذة والشهية التي يتم إعدادها عن طريق الأيدي الماهرة من الحرفيين في المنطقة. كما أن الآثار الباقية للتاريخ الماضي تنتظرك للزيارة في المقرات والقصور التاريخية.


مواضيع أخرى
AS WE TRAWEL AS WE SEE TRABZON
Blacksea Adventure In Turkey
HAMAMIZADE IHSAN BEY CULTURE CENTER
THE PLACE WHERE PHILOSOPHY LIVES: FAROZ FISHING PORT
THE PLACE WHERE SMALL SAILING BOATS WERE BORN: CAMBURNU
Black Sea From The Air
THE HILL OFFERING THE CITY IN ITS HANDS: BOZTEPE
Explore Trabzon © 2020